Smile


logo
slogan
ENGLISH | عربي
معلومات لصحتك

نخالة القمح تمثل القشرة الخارجية للقمح والتى عادة لا نلقى لها اى اهتمام ولا عناية وفى الحقيقة هى تمثل قيمة صحية عالية ولها دور فاعل في علاج بعض الأمراض.
والردة غنية بالألياف الطبيعية التى لا تهضم بواسطة إنزيمات الهضم بالجسم ولديها القدرة على امتصاص كمية كبيرة من الماء ومن هنا تأتى فوائدها المختلفة مع الرجيم
النخالة تساعد على إنقاص الوزن لقلة سعراتها الحرارية ولانها تنفش في المعدة وتعطى أحساس بالامتلاء والشبع
مفيدة للامساك الذى يعانى منه نسبة كبيرة من المتبعين للرجيم : ألياف السيليولوز المتوفرة بالنخالة تعمل كقطعة الإسفنج حيث تمتص الماء من الأمعاء ويزيد حجمها ( تنفش ) فتزيد من كتلة الفضلات ، وتمنحها الطراوة الكافية للانزلاق خلال القولون ومغادرة الجسم ولذا فإن توافر النخالة في الغذاء اليومي للرجيم يقاوم مشكلة الإمساك ويعالجها
مفيدة في تنظيم حركة القولون والحد من أعراض ومشاكل القولون العصبى الذى يشكو منه عد ليس بقليل من المتبعين للرجيم ولذا ينصح من يشتكون القولون فى فترة الرجيم بتناول الردة على الزبادي أو السلطات
تناول النخالة يحول دون ارتفاع السكر بالدم بشكل عال وسريع
تقلل النخالة من امتصاص الدهون الضارة وتمنع ارتفاع الكولسترول الضار في الدم.
وقد تأكد علماء التغذية ان النخالة تقوي الأعصاب والدماغ وأجهزة التناسل والدم والعظام والأسنان والشعر وتعدل وظيفة الغدة الدرقية وتنشط العصارات الهضمية وتحفظ الجسم من عدة أمراض وتعطي الحيوية والنشاط. كما أنها تقي من الاصابة بالتهاب الردب وهو مرض معوي يتميز بالتهاب أكياس بارزة من جدران القولون. وكما أن النخالة تقي من الاصابة بالامساك فهي مفيدة جداً للأشخاص الذين يعانون من البواسير .
والنخالة غنية بالألياف القابلة للذوبان وهي لزجة تمتزج مع الماء لتكون هلاماً كثيفاً، وقد توصل الباحثون إلى ان هذا النوع من الألياف يقلل مستويات الكوليسترول في الدم، كما يبدو انه يحسن عمليات تأييض الجلوكوز عند المصابين بداء السكري وهذا الأمر يقلل جرعات الأنسولين والعقاقير الأخرى المخفضة للسكر. كما بينت دراسات حديثة ان نخالة الرز تخفض ايضاً مستويات الكوليسترول في الدم، ولكن لم يستطع الباحثون التأكد مما إذا كان سبب هذه الفائدة هو الألياف غير القابلة للذوبان الموجودة في النخالة أم الكميات الكبيرة من الزيوت غير المشبعة الموجودة في سويداء الأرز والتي لا يتم فصلها عن قشور الأرز خلال عمليات الطحن حيث انها تمسك بقوة في النخالة .
وقد وجد أن كل أنواع النخالة وكل الأطعمة الغنية بالألياف تلعب دوراً هاماً في عملية التحكم في الوزن حيث انها تعطي احساساً بالشبع دون تناول كميات كبيرة منها، مما يفسر سبب انخفاض الاصابة بالسرطان والنوبات القلبية الناتجة عن السمنة عند الشعوب التي يحوي نظامها الغذائي كميات كبيرة من الألياف .


new arrival
health information

 
الرئيسية | هدفنا | منتجاتنا | التصدير | كتالوج إلكتروني | اتصل بنا | CORPORATE WEBMAIL
HALAWANI & TAHHAN © 2011. All rights reserved Powered by PROTECH